ابدأ مبكراً
ابدأ بطريقة صحيحة

حجز درس تجريبي

لا تظن أبداً أنه من المبكر تعريف طفلك على اللغة الإنجليزية. في الواقع، تشير الدراسات إلى أن فرص الأطفال في تحدث لغة ثانية بطلاقة تكون أفضل في الصغر. بعكس الأطفال الأكبر سناً، ان الأطفال الأصغر سناً أكثر قدرة على ترديد الأصوات، واكتساب كلمات جديدة، وتعلُّم تراكيب اللغة. لذلك من الأفضل أن تبدأ الإنجليزية مع طفلك في أقرب وقت ممكن، حتى تتيح له تحقيق الطلاقة بسرعة وسهولة.

الجانب العلمي لرواية القصص

لماذا نستخدم القصص لتعليم الإنجليزية؟ يتعلم الأطفال أفضل من خلال القصص، وليس عن طريق الاختبارات أو التمارين. تُظهر الدراسات أن القصص تجعل الأطفال يتواصلون مع المعلومات التي يتعلمونها، ويثقون في راوي القصص، وتجتذب اهتمامهم بحيث يصبحوا أكثر انفتاحاً على التعلم. عندما يستمع الطفل إلى قصة في درس الإنجليزية، تبني تلك القصة شبكة معلوماتية لديه تربط القواعد والمفردات الجديدة التي يتعلمها. يمكن للقصة الجيدة أن تُعلّمه أيضاً العديد من الدروس وتُنشّط عدة مناطق في الدماغ في وقت واحد، وذلك ليتعلم الطفل أكثر – دون حتى أن يدرك ذلك.

لماذا التعليم عبر الإنترنت؟

تُقدّم دروسنا الفردية عبر الإنترنت، مما يتيح لطفلك التفاعل مع مُعلّمه لحظة بلحظة. سيرى معلمه، وسيطرح عليه الأسئلة، ويلعب الألعاب، بل وسيتدرب على الكتابة أيضاً. في عصر تحيط فيه التكنولوجيا والشاشات بالأطفال، نعمل على تحويل الوقت الذي يقضونه أمام الشاشات إلى وقت تعليم إيجابي ومفيد. تتيح لنا تقنيتنا المبتكرة أن نوفر لك مدرسين ذوي خبرة من أهل اللغة، حتى يتمكن طفلك من بناء أسس قوية للغة الإنجليزية، في بيئة تتسم بالعناية والراحة.

ما الذي يجعل مدرس الإنجليزية جيداً؟

لا يكفي تعليم طفلك اللغة من خلال متحدث لغته الأم هي الإنجليزية. حتى يتمكن من مساعدة طفلك على بذل أقصى قدراته، يجب أن يكون المعلم معتمداً، وأن يتمتع بخبرة في تدريس الأطفال. نحن نؤمن أيضاً بأن المعلم الجيد يشجع الطفل على التعلم واكتساب ثقة في نفسه. مدرسونا جميعهم محترفون، ومدربون تدريباً عالياً، ويعرفون كيفية تشجيع الأطفال على التعلم وتقييم تقدمهم دون اختبارات، ويضبطون الدروس لتناسب أسلوب التعلم المناسب لطفلك بالتحديد.